الهدى
اهلا بك زائرنا الكريم
يسعدنا أن تشاركونا مواضيعكم
يمكنك الدخول او التسجيل معنا

الهدى

هدى و هداية
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولموقع وليد نايت داوود
الإخلاص لله في قيام الليل 2 - استشعار أن ربك الجليل يدعوك للقيام . 3 - الرسول صلى الله عليه وسلم يدعوك إلى القيام . 4 - معرفة مدى تلذذ السلف بقيام الليل . 5 - النوم على الجانب الأيمن . 6 - إدراك أن قيام الليل سبب لطرد الغفلة عن القلب 7 - استشعار أن الله يرى ويسمع صلاتك في الليل 8 - معرفة مدى اجتهاد الرسول صلى الله عليه وسلم في قيام الليل 9 - التأمل في وصف المتهجدين بالليل 10 - دعاء الله بأن ييسر لك القيام 11 - النوم على طهارة 12 - معرفة أن الله تعالى يضحك لمن يقوم الليل 13 - معرفة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان لايترك قيام الليل حتى وهو مريض 14 - معرفة مدى اجتهاد الصحابة في قيام الليل 15 - التبكير إلى النوم بعد العشاء 16 - إدراك أن قيام الليل سبب للفوز بالحور الحسان 17 - النوم على نية القيام للصلاة 18 - معرفة أن الله يباهي بقائم الليل الملائكة 19 - معرفة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان لايترك قيام الليل حتى في أرض الجهاد . 20 - اجتناب الذنوب والمعاصي . 21 - المحافظة على الأذكار الشرعية قبل النوم 22 - معرفة الثواب العظيم الذي أعده الله لأهل قيام الليل . 23 - الرسول صلى لله عليه وسلم لايترك القيام حتى في السفر 24 - معرفة مدى اجتهاد نساء السلف في القيام . 25 - إدراك مدى قلة وغربة من يقوم الليل . 26 - إدراك أن قيام الليل سبب لسعادة القلب وانشراح الصدر . 27 - اجتناب كثرة الأكل والشرب 28 - معرفة أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يربي زوجاته على القيام 29 - إدراك مدى حرص الأمراء والخلفاء على القيام 30 - استشعار أن الشيطان يحاول أ يمنعك من قيام الليل 31 - إدراك أن قيام الليل سبب للإنتصار على الأعداء في الجهاد . 32 - عدم التلفف بأغطية كثيرة عند النوم 33 - معرفة كيف كان النبي صلى الله عليه وسلم يربي بناته على قيام الليل 34 - التأمل في مناجاة أهل الليل لربهم 35 - إدراك أن قيام الليل سبب للنجاة من النيران . 36 - عدم الإفراط في النوم 37 - معرفة وصيا السلف في قيام الليل . 38 - محاسبة النفس وتوبيخها على ترك القيام . 39 - معرفة أن الرسول صلى الله عليه وسلم يدعونا للتنافس في قيام الليل . 40 - إدراك أن قيام الليل سبب للفوز بالجنات . 41 - مجاهدة النفس وإكراهها على القيام . 42 - المحافظة على الأذكار الشرعية عند الاستيقاظ من النوم . 43 - إدراك أن قيام الليل سبب لتخفيف طول الوقوف يوم القيامة . 44 - معرفة أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يتفقد أصحابه ويوقظهم لقيام الليل . 45 - إدراك مدى حسرة وبكاء السلف عند فوات قيام الليل 46 - إدراك أن قيام الليل سبب لتكفير السيئات . 47 - الحرص على أكل الحلال . 48 - التواصي فيما بيننا لقيام الليل . 49 - معرفة كيف كان السلف يتواصون فيما بينهم لقيام الليل . 50 - إدراك أن القيام هو الشرف الحقيقي للمؤمن . 51 - معرفة مدى اجتهاد العلماء في القيام . 52 - تربية النفس على علو الهمة والتعلق بالمعالي . 53 - إدراك أن القيام صلة بالله تعالى . 54 - استحضارا لجنة ونعيمها . 55 - نضح الماء على الوجه عند الاستيقاظ لقيام الليل . 56 - إدراك أن قيام الليل سبب لحسن الخاتمة . 57 - معرفة كيف كان السلف يؤثرون قيام الليل على مجالسة الزوجات والولدان . 58 - اتهام النفس بالتقصير في القيام . 59 - استحضار النار وعذابها و أنكالها . 60 - معرفة أن القيام سبب لإجابة الدعاء . 61 - التسوك عند الاستيقاظ إلى قيام الليل . 62 - إدراك أن المواظبة على قيام الليل سبب لترك الذنوب . 63 - معرفة كيف كان نساء السلف يوقظن أزواجهن إلى القيام . 64 - معاقبة النفس على ترك القيام . 65 - إدراك أن القيام سبب للثبات على طريق الاستقامة . 66 - الزهد في الدنيا 67 - قيام الليل جماعة أحياناً . 68 - معرفة أن القيام سبب للفوز بمحبة الله . 69 - اجتناب كثرة الضحك واللغو . 70 - السلف لا يريدون الحياة إلا لأجل القيام . 71 - التعلق بالدار الآخرة . 72 - معرفة أن القيام سبب لبهاء الوجه وإشراقه . 73 - قصر الأمل والإكثار من ذكر الموت . 74 - إدراك أن القيام عون على مواجهة التكاليف والمشاق العظام . 75 - إيقاظ الزوجة والأهل للقيام . 76 - معرفة أن القيام يشفع لصاحبه يوم القيامة . 77 - السلف يتحسرون على فوات قيام الليل وهم في السكرات . 78 - تربية النفس على المسابقة إلى الطاعات . 91- معرفة أن الملائكة تستمع لمن يصلي بالليل . 92- إدراك أن القيام تربية للنفس على الإخلاص . 93- السلف يربون زوجاتهم وأمهاتهم على القيام . 94- معرفة أن القيام كان مشروعاً حتى في الأمم السابقة . 95- استعمال ما يطرد النعاس عن المرء وهو يصلي . 96- معرفة كيف كان السلف يربون أبنائهم على القيام . 97- معرفة أن الحيوانات تذكر الله وأنت نائم . 98- إدراك أن القيام تزكية للنفس من أمراضها وآفاتها . 99- معرفة كيف كان السلف يربون ضيوفهم على القيام . 100- تنويع هيئة الصلاة بين القيام والقعود . 101- إدراك أن القيام تربية للنفس على التعلق بالمعالي . 102- معرفة كيف كان السلف يربون تلاميذهم على القيام . 103- إدراك أن القيام سبب للتوفيق والفتوحات والفهم . 104- قضاء التهجد بالنهار إذا فاته لعذر . 105- السلف يحافظون على القيام حتى وهم في السفر . 106- الحرص على القيلولة في النهار . 107- إدراك فضل صلاة الليل على صلاة النهار 79 - إدراك أن قائم الليل يؤثر في الناس أكثر من غيره 80 - تذكر القبور وأهوالها . 81 - إدراك أن القيام سبب للفوز برحمة الله . 82 - تكليف من يوقظك لقيام الليل . 83 - السلف يفرحون بقدوم الليل ويحزنون على فراقه . 84 - المواظبة والمداومة على القيام . 85 - استحضار القيامة وأهوالها . 86 - افتتاح القيام بركعتين خفيفتين .. السلف يتقاسمون القيام فيما بينهم . 87 - إدراك أهمية دقائق الليل والسحر . 88 - معرفة أن القيا سبب لطرد الأمراض عن البدن . 89 - التدرج في عدد الركعات وطول القيام . 90 - السلف يحافظون على القيام حتى وهم مرضى .

شاطر | 
 

 عبادة التفكر .. العبادة المهجورة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
walid
المدير العام للمنتدى
avatar

عدد المساهمات : 553
نقاط : 1650
تاريخ التسجيل : 19/10/2009
العمر : 25
الموقع : www.walid3.jimdo.com

مُساهمةموضوع: عبادة التفكر .. العبادة المهجورة   الخميس نوفمبر 05, 2009 2:49 pm

عبادة التفكير ( التفكر )

ذن فالتفكر فى خلق الله من سمات العاقلين وأولى الألباب والمؤمنين الموحدين لله
كثير منّا يجهل بهذه العبادة بالرغم من ان القران والاحاديث الشريفة تحدثت كثيرا عنها
فأحببت من خلال هذا الموضوع ان نتوسع في مفهوم هذه العبادة ولو بالشيء القليل لكم مقتطفات مما قرأت أسأل الله ان تفيدنا وتنفعنا في الدنيا والاخرة .


لقد ميز الله الأنسان عن سائر المخلوقات بأن انعم عليه بالعقل ، حيث تجلت نعمة هذا العضو بأن تكون وظيفته :
التأمل والنظر والتفكير فإذا ما تعطلت هذه القوى بطل عمل العقل وتوقف نشاط الحياة مما يتسبب في الموت والفناء

لقد دعا الاسلام الى النظر والتفكير واراد ان ينهض العقل من عقاله ويفيق من سباته وعد ذلك جوهر العبادة فقال سبحانه وتعالى : (( قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ))
وقال : (( قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا ))

وقالت عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها :
{ ان رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قام ذات ليلة وتوضأ : ودخل في الصلاة ، وبقي يصلي ويبكي حتى آذنه بلال بصلاة الصبح . قالت : فقلت : يارسول الله علام البكاء ، وقد غفر الله لك ماتقدم من ذنبك وما تأخر ؟
فقال : ياعائشة أفلا اكون عبدا شكوراً ولم لا افعل ، وقد انزل الله عليّ هذه الليلة :
(( إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ*الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ ))
ثم قال :{ ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها } رواه ابن حبان


وقال بشر الحافى(لو تفكر الناس فى عظمة الله تعالى ما عصوه)
وقال عمر ابن عبد العزيز(التامل فى نعم الله افضل عبادة)

وعن محمد بن واسع ان رجلا من أهل البصرة ركب الى أم ذر - بعد موت أبي ذر- فسألها عن عبادة أبي ذر فقالت : كان نهاره اجمع في ناحية البيت يتفكر .
وعن الحسن قال تفكر ساعة خير من قيام ليلة .
وعن الفضيل قال : الفكر مرآة تريك حسناتك وسيئاتك .
وقيل لإبراهيم إنك تطيل الفكرة ، فقال الفكرة مخ العقل

وكان سفيان بن عيينة كثيرا ما يتمثل بقول القائل :
إذا المرء كانت له فكرة ........................ ففي كل شيء له عبرة

وعن طاوس قال : قال الحواريون لعيسى ابن مريم ؛ ياروح الله هل على الارض اليوم مثلك ؟ قال نعم ، من كان منطقه ذكرا وصمته فكرا ونظره عبرة فإنه مثلي

وكان لقمان يطيل الجلوس وحده ، فكان يمر به مولاه فيقول يالقمان إنك تديم الجلوس وحدك فلو جلست مع الناس كان آنس لك فيقول لقمان : إن طول الوحدة أفهم للفكر وطول الفكر دليل على طريق الجنة .
وقال الشافعي رحمه الله تعالى استعينوا على الكلام بالصمت وعلى الاستنباط بالفكر . وقال ايضا صحة النظر في الامور نجاة من الغرور ، والعزم في الرأي سلامة من التفريط والندم : والروية والفكر يكشفان عن الحزم والفطنة ، ومشاورة الحكماء ثبات في النفس وقوة في البصيرة ففكر قبل ان تعزم ، وتدبر قبل ان تهجم ، وشاور قبل ان تقدم .

التقليد حجاب التفكير

التقليد هو المانع للعقل من الانطلاق ، والمعوق له عن التفكير
.
ومن ثم فالله يثني على الذين يخلصون للحقائق ، ويميزون بين الاشياء بعد البحث والتمحيص ، فيأخذون الحسن ، ويدعون غيره ، ويقول جل شأنه
(( فَبَشِّرْ عِبَادِي . الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الألْبَابِ))

ويندد بالمقلدين الذين لا يفكرون الا بعقول غيرهم ، ويجمدون على القديم المألوف ولو كان أهدى وأجدى لهم .
((وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ ))

((وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِنْ نَذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِمْ مُقْتَدُونَ ))


- طيب الا سألت نفسك .. هل انت مقلد ام مفكر ؟؟
- هل اتخذت دينك واكتفيت بما لقنك ابواك ام شرعت الى درس وفهم ما انت تعيش لاجله وخلقت لاجله ؟؟
- هل في مجال عملك وتخصصك تسعى لانتاج واخرج شيء جديد ام تقلد من سبقك ( حيث لا مجال للتطوير او اختراع شي جديد ؟) مهما كان عملك في وظيفة ام حرفة مهنية .
- هل لك بصمتك في الحياة ؟؟ وهل لك اثار تتركها اثناء مسيرك في الحياة ؟!!

اترك لكم التفكير بهذه الاسئلة والاجابة عنها مع انفسكم







فوائد التفكر



للتفكر الشرعي الذي أمر الله به فوائد عدة، فمن فوائده:
1) يجدد الإيمان ويزيده:قال ابن القيم رحمه الله: التفكر يكشف حقائق الأمور ويميز مراتبها في الخير والشر ومعرفة المفضول من الفاضل، والتفكر يزيد الإيمان أكثر مما يزيده العمل.
2) التفكر من أعمال القلب،وأعمال القلب افضل من أعمال الجوارح باتفاق العلماء.
3) يبعث على التواضع أمام عظمة الله تبارك وتعالى، ويبعث على حسن الظن بالله عز وجل.
4) يؤدي إلى العمل بآيات كثيرة من كتاب الله تعالي والعمل بسبة النبي صلى الله عليه و سلم.
5) يفتح آفاق العلم و الإيمان مما لم يكن معلوما قبل ذلك؛ لان الفكرة تجر الفكرة.



ثمرة الفكــر


اما ثمرة الفكر فهي العلوم والحوال والعمال ، ولكن ثمرته الخاصة ((( العلم))) لا غير .
اذا حصل العلم في القلب تغير حال القلب واذا تغير حال القلب تغيرت أعمال الجوارح . فالعمل تابع الحال والحال تابع العلم والعلم تابع التفكر .
فالفكر إذن هو المبدأ والمفتاح للخيرات كلها

.




ضوابط التفكر

حذر النبي صلى الله عليه و سلم في قوله:" تـفكروا في آلاء الله ولا تفكروا في الله".
وقال عليه السلام:" إن الشيطان يأتي أحدكم فيقول:من خلق السموات؟ فيقول: الله ، فيقول: من خلق الأرض؟ فيقول: الله، فيقول: من خلق الله؟ فإذا أحس أحدكم من ذلك شيئا فليقل: آمنت بالله ورسوله"
[أخرجه أبو الشيخ في العظمة 1/303 والإمام احمد في الزهد بسند صحيح].

وإذا كنا في حياتنا لا نفهم أشياء كثيرة نعايشها كالروح،والحواس وحدودها، والعقل وماهيته، والمشاعر والنفسيات، وكثيرا مما يحتويه الجسم من وظائف وأعضاء دقيقة، وبعض مراحل التخلق الجنيني، والرسالة النبوية وطبيعتها، والتخاطب عن بعد،والأقدار الإلهية، والرؤيا والأحلام..وغيرها، فان هذا مما يمنعنا من التطاول فوق حدود المعقول، وقد أحسن من قال:

قــل لمن يفهم عني ما أقول ................ قصرِّ القول فذا شرح يطول
ثَمَّ ســـر غامض من دونـــه .............. قصرت والله أعناق الفحـول
أين منك الروح في جوهرها .............. هل تراها أم ترى كيف تجول
وكذا الأنفاس هل تحصرها؟ ............... لا ولا تدري متى عنك تزول؟
أين منك العقل والفهـــم إذا ................... غلب النوم فقل لي يا جهول
أنت أكل الخبز لا تعرفـــه .............. كيف يجري منك أم كيف يجول
فإذا كانت طواياك التي .................. بين جنبيك كذا فيها ضلول
كيف تدري من على العرش استوى .............. لا تقل كيف استوى كيف النزول
كيف يحكي الرب أم كيف يرى؟ ............... فلعمري ليس ذا إلا الفضول
جل ذاتا وصفاتا وسما .................. وتعالى قدره عما تقول


من ذرائع التفكر



1) الممارسة والتعود، ولا ينبغي أن يكون كر الأيام وتتابع الأحداث المتشابهة عائقا لنا عن التفكر، فان في خلق الله عز وجل من العجائب ما لو وقف عليه المرء لأدرك عظمة خالقه واكتشف قدرته وإبداعه، إلا انه يحتاج إلى فكر ثاقب واجتهاد وخشية لله تعالى.
2) مخالطة العلماء الربانيين الذين أدركوا حقيقة التفكر المشروع، أو الاطلاع على أبحاثهم وكتبهم.
3) التخلص من الذنوب، والإقلال منها بقدر المستطاع؛ فان المعصية تحجب الفكرة.
4) الاجتهاد في الطاعة واستحضار الخشوع والبكاء من خشية الله.
5) ترك ما لا ينبغي من الأقوال والأحوال والأعمال.


للاستزادة انصحكم بقراءة (كتاب الفكر) من كتاب احياء علوم الدين للأمام ابى حامد محمد الغزالي في// المجلد الرابع

مصادر ماتم ذكره :
- كتاب احياء علوم الدين
- كتاب اسلامنا
- موقع الهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hoda3.ibda3.org
 
عبادة التفكر .. العبادة المهجورة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهدى :: اسلاميات :: الدعوة و الارشاد-
انتقل الى: